ميثاق الاتحاد الأوروبي للهجرة.. صراع بين الدول و الأحزاب، ماذا يحدث؟

يستند الميثاق الجديد للهجرة على عدة دعائم ، مثل ضبط الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي بالشكل الأمثل، تسريع البت بطلبات اللجوء، تعزيز وتفعيل عمليات إعادة من لا يستحقون الحماية الدولية من المهاجرين، والتعاون مع الدول التي “تصدّر” المهاجرين والدول الشريكة.

حسب منظمة “أوكسفام”، فإن المقترحات الجديدة للسلطة التنفيذية الأوروبية “من المرجح أن تعيد إنتاج الوضع البغيض الذي شهدناه منذ سنوات في “النقاط الساخنة” باليونان”، الأماكن التي من المفترض أن تنتقي طالبي اللجوء، وحيث “توجد عائلات بأكملها في الواقع رهن الاحتجاز”.

لمزيد من المعلومات حول ميثاق الهجرة الجديد للاتحاد الأوروبي اقرأ هذا المقال

http://bbella.info/blog/%d9%85%d8%a7%d9%87%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d8%ae%d8%b7%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%ac%d8%af%d9%8a%d8%af%d8%a9-%d9%84%d9%84%d8%a7%d8%aa%d8%ad%d8%a7%d8%af-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d9%88%d8%b1%d9%88%d8%a8%d9%8a-%d9%84/

  ومن جانبه، قال كريستوس كريستو، الرئيس الدولي لمنظمة أطباء بلا حدود “عبرنا مرارا وتكرارا للقادة الأوروبيين عن استنكارنا للتكلفة البشرية لسياسة الاحتجاز المشينة، لكن لا شيء يبدو أنه يؤدي إلى تغيير جذري في هذه السياسة”.

  وقد وجه أعضاء بالبرلمان الأوروبي نفس الانتقادات، والذين من المتوقع أن يمنحوا الضوء الأخضر للميثاق المقترح من قبل المفوضية، تماما مثل مجلس الاتحاد الأوروبي، قبل دخوله حيز التنفيذ.

  وأكدت مجموعة اليسار الأوروبي الموحد وخضر شمال أوروبا بالبرلمان الأوروبي، أنه “بدلا من الترحيب بالمحتاجين وإعادة توطينهم بين الدول الأعضاء، سيتم تسخير مفهوم تضامن الاتحاد الأوروبي بجهد جماعي لطرد الأشخاص ومنعهم من الدخول – الدول الأعضاء ترعى بعضها البعض في عملية الطرد”.

http://bbella.info/blog/%d9%81%d9%8a%d8%b1%d9%88%d8%b3-%d9%83%d9%88%d8%b1%d9%88%d9%86%d8%a7%d8%8c-%d9%85%d8%b3%d8%a4%d9%88%d9%84-%d8%af%d9%88%d9%84%d9%8a-%d9%8a%d9%81%d8%b6%d8%ad-%d8%b3%d8%b1%d9%91%d8%a7-%d8%ae%d8%b7%d9%8a/

  من جهتها، أدانت مجموعة الخضر المعطي الذي يشير إلى أن ميثاق الاتحاد الأوروبي للهجرة قائم على نظام “غير إنساني” و”عديم الفعالية”، مما يؤدي إلى تفاقم أوجه الخلل في قانون دبلن ويواصل تحميل مسؤولية الإجراءات لكل من اليونان وإيطاليا وإسبانيا ومالطا.

  أما بالنسبة للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، المنقسمة منذ أزمة الهجرة لعام 2015، حول مبدأ التضامن والحصص الإجبارية لاستقبال المهاجرين، فهي لا تزال تتمادى في خلافاتها حول المنهجية التي ينبغي اعتمادها لتدبير هذه القضية الحساسة.

http://bbella.info/blog/%d8%a8%d8%a7%d9%84%d9%81%d9%8a%d8%af%d9%8a%d9%88-%d8%b1%d8%ad%d9%84%d8%a7%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%88%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d9%89-%d9%84%d9%85%d8%a8%d8%a7%d8%af%d9%88%d8%b2%d8%a7%d8%8c-%d9%85%d8%a3/

  فإذا كانت ألمانيا وفرنسا قد أعربتا بسرعة عن تأييدهما لمقترحات اللجنة، فإن اليونان بدت مؤيدة للاتفاق، مع الإصرار على إعادة التوطين الإجباري وضرورة ضمان التوازن بين المسؤولية التي تتحملها دول خط المواجهة الأول، بما يشمل بطبيعة الحال عمليات الترحيل.

  وشددت إسبانيا، من جانبها، على أن مقترح المفوضية لا يعكس المطلب الرئيسي للبلاد، وهو “آلية تضامن إلزامي” في أوروبا لتخفيف الضغط والعبء الثقيل الملقى على كاهل الدول. مع فرض إجراءات حدودية جديدة لا تشاركها الحكومة الإسبانية.

http://bbella.info/blog/%d9%85%d8%a7-%d9%87%d9%88-%d9%85%d8%b5%d9%8a%d8%b1-%d8%a2%d9%84%d8%a7%d9%81-%d8%a7%d9%84%d9%84%d8%a7%d8%ac%d8%a6%d9%8a%d9%86-%d9%81%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d9%8a%d9%88%d9%86%d8%a7%d9%86-%d9%87%d9%84/

  ولا تزال دول “فيزغراد” إلى جانب النمسا وسلوفينيا، من جانبها، متشددة في رفضها لفكرة إعادة التوطين الإجباري، مجددة التأكيد على معارضتها للدعوة إلى التضامن التي أطلقها جنوب أوروبا.

  واعتبر رئيس الوزراء الهنغاري، فيكتور أوربان، أن إصلاح الهجرة الذي قدمته المفوضية الأوروبية ليس بخطوة إلى الأمام، في حين شدد نظيره التشيكي أندريه بابيش، على أن دول فيسغراد الأربعة ترى أنه ينبغي وقف المهاجرين وإعادتهم إلى بلدانهم.

  ومما لا شك فيه، أن ميثاق الاتحاد الأوروبي الجديد بشأن الهجرة واللجوء سيختبر بشكل أكبر وحدة الاتحاد الأوروبي، التي أضعفتها سلسلة الأزمات والانقسامات التي ما فتأت تزداد أكثر فأكثر.

Video

Please follow and like us:
Tags from the story
,
Written By
More from Brussels Desk
جوائز أوروبيّة لمكافئة الشباب من روّاد الأعمال الخضراء في ستة بلدان متوسطيّة
تقدّم بالتّهانئ لروّاد الأعمال السّتة الفائزين بجائزة GEMS   لصندوق سويتش ميد ومنظّمة الأمن والتعاون...
Read More
0 replies on “ميثاق الاتحاد الأوروبي للهجرة.. صراع بين الدول و الأحزاب، ماذا يحدث؟”