روما ، امرأة الحديد: قصة فريدة من العاطفة والمثابرة

المفاجأة الفريدة من نوعها هي قصة بطل تقريرنا. قصة نادرة عن امرأة تبدو وكأنها تنتمي إلى كوكب آخر. تشبه نساء الأمازون والشخصيات الأسطورية.

تقوم مارتا أوغوليني بعمل يعتبر مستحيلا بالفعل من قبل العديد من الرجال.

عملها لا ينتمي لأحلام الفتيات عند الطفولة . فهي لم تحلم بأن تكون أميرة ، أوعارضة أزياء أو ممثلة أو معلمة. اذ أن حلم حياتها كان موشّما  بالتميز و التفاني والكفاءة. إنها امرأة غير عادية تؤمن بالمستقبل وتبنيه كل يوم بشجاعة ومثابرة وشغف.

هذه هي القصة  الرائعة لمارتا التي تبلغ من العمر 46 عاما ، أول امرأة في العاصمة الايطالية ، فنانة ومصممة للحديد. “الحديد لا يقبل الأيدي الهشة لكنه ينحني إلى الارادة. يجب الاصغاء الى صوت الحديد عند اللحام ، ومن صوته يمكن معرفة ما اذا كان جيدا أو لا. إنّ من يعمل بهذا المجال هو شخص يختلف عن الأخرين في العقل و القوة”,  هكذا تتحدث مارتا عن موهبتها.

في سن الأربعين أعادت بداية حياتها من الصفر لمطاردة حلمها. فبكل عزم وشجاعة تركت الشركة التي كانت تعمل بها لكي تكرّس نفسها بالكامل لإنشاء أعمال فنية من خلال لحام الحديد اذ لديها قدرة خارقة لتحويل الحديد الى تصاميم ديكور رائعة و لوحات فنية فريدة  تعبّر في تقاصيلها عن قدرة أنثوية في الشكل و الأسلوب.

رائعة هي علامة  Scarps    التي حوّلت فيها مارتا معاول الصلب الى كراسي مع منحنيات رقيقة تتأقلم سواء مع الأثاث المنزلي الحديث أو الصناعي الفاخر، وكذلك في الحدائق. لها قدرة فريدة في تحويل الحديد المراد التخلص منه الى خزائن الكتب والطاولات التي أنشأتها. “أنا أعمل مع مادة  أصلية فقط مع التصميم” – تقول مارتا – “الحديد متعدد الجوانب ، ولكن فقط إذا كنت تستطيع التعامل معه”.

ليس لديها أي شك في اختيار المعادن للعمل وتفضل الفولاذ للتعبيرعن نفسها. أشكاله هي تركيب عقلاني حيث لا تتذكر دقة الزوايا  والمنحنيات الأنثوية. ومع ذلك، فإن التماثيل والأجسام الفنية التي تخلقها لها أنوثة قوية وكاملة.

قصة مارتا هي شهادة أخرى على البعد الأنثوي الذي أصبح اليوم محركا رئيسيا النمو الاقتصادي والتغيير الاجتماعي  في جميع أنحاء العالم لمواجهة التحديات العالمية الجديدة.

نحن في B.Bella ، قناة التواصل لجمعية “شبكة المرأة العربية الأوروبية” ، نؤمن إيمانا راسخا بأن النساء يمثلن تراثًا فريدًا من المهارات يجب تعزيزه وتشجيعه للتواصل دوليا في السياقات حيث يمكن للمرأة التعبيرعن نفسها من خلال العمل ، دون الاضطرار إلى التخلي عن دورها في الحياة الأسرية من خلال تطوير فرص جديدة للوصول إلى السوق الدولية والموارد المالية.

زوروا الموقع الرسمي للفنانة مارتا  www.scrapsdesign.com

Please follow and like us:
Tags from the story
,
Written By
More from Rome Desk
العاصفة أليكس: مخاوف بشأن المهاجرين على الحدود الفرنسية الإيطالية
ارتفاع عدد ضحايا الأمطار الغزيرة في المنطقة الحدودية بين فرنسا وإيطاليا. فقد...
Read More
0 replies on “روما ، امرأة الحديد: قصة فريدة من العاطفة والمثابرة”